مباراة للتاريخ.. ليفربول  يواجه فلامينجو بنهائي كأس العالم للأندية

0 50

ينتظر عشاق الكرة العالمية عامة وعشاق ليفربول الإنجليزي خاصة مباراة نهائي كأس العالم للأندية بقطر الدوحة، يوم السبت القادم على ملعب ” خليفة الدولي”.

وتجمع مباراة النهائي كلًا من فريق ليفربول ونظيره فريق فلامينجو البرازيلي، في تمام السابعة والنصف مساءًا بتوقيت القاهرة، والثامنة والنصف بتوقيت مكة المكرمة، والتاسعة والنصف بتوقيت أبو ظبي.

ليفربول
ليفربول

موعد مباراة ليفربول وفلامينجو بكأس العالم

وصعد فريق ليفربول إلي نهائي كأس العالم بعد تفوقه في لقائه الأول بالبطولة على حساب فريق مونتيري المكسيكي بهدفين لهدف في لقاء مثير.

وأحرز فريق ليفربول هدفين في شباك مونتيري واستقبل هدف وحيد، حيث تقدم الفريق الأحمر عن طريق نابي كيتا بالدقيقة 12 بعد صناعة رائعة من محمد صلاح.

وتعادل فريق مونتيري المكسيكي سريعًا عن طريق روجيليو فونيس بالدقيقة الرابعة عشر، قبل أن يخطف البديل روبيرتو فيرمينيو الفوز بالدقيقة الأخيرة من اللقاء بعد تمريرة من أرنولد وقبلها مهارة في استخلاص الكرة من صلاح.

مباراة ليفربول وفلامينجو والقنوات الناقلة

وشارك يورجن كلوب في لقاء مونتيري من البداية بالنجم المصري محمد صلاح ولكن في غياب رفيقيه بالهجوم ساديو ماني السنغالي، وروبيرتو فيرمينيو البرازيلي.


ومع الشوط الثاني دفع مدرب الليفر بالثنائي ماني وفيرمينيو، بجانب أرنولد الظهير الأيسر المتألق .

ويذاع لقاء الليفر وفلامينجو على قناة “beIN Sports HD 1”.

نهائي كأس العالم للأندية بين ليفربول وفلامينجو

ويسعى فريق ليفربول للحصول على بطولة جديدة لتتويج الموسم الرائع الذي قدموه، حيث استطاعوا أن يحققوا بطولة دوري أبطال أووربا بعد صراع كبير مع باقي الفرق.

اقرأ أيضا  فان دايك: فخور بتنافسي ضد ميسي ورونالدو على جائزة الكرة الذهبية .. وأشكر زملائي بليفربول

وسيقابل الليفر بالنهائي الفريق البرازيلي فلامينجو الذي ظهر بمستوى قوي أمام فريق الهلال وعاد من تأخره ليفوز باللقاء.

حيث سجل الهلال هدف في الشوط الأول وسيطر على المباراة، ولكن في الشوط الثاني حول فلامينجو اللقاء لصالحه وأحرز ثلاثية.

مباراة ليفربول وفلامينجو بمونديال الأندية

ومن المؤكد أن يورجن كلوب سيدخل مباراة النهائي بكامل نجومه من أجل حسم اللقب، وسيقدم أفضل ما لديه أمام الفريق البرازيلي.

وانتقد البعض الأداء الذي ظهر به بطل دوري الأبطال أمام فريق مونتيري حيث كاد الفريق الأحمر أن يواجه خطر الخسارة والمنافسة على مركز ثالث أو رابع.

إقرأ أيضًا..

مورينيو: أنا لست مغرورًا .. وابتعادي عن الملاعب لم يؤثر بي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ملاحظة بعد تموذج التعليق

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد