محمد صلاح يقود الريدز للانفراد بصدارة الدوري الانجليزي الممتاز

0 62

قاد محمد صلاح نجم الريدز أو كما يحب أن يناديه عشاق الليفر الملك المصري فريقه إلى صدارة الدوري الانجليزي الممتاز على حساب الارسنال،في قمة الجولة الثالثة من البطولة، بعد أن سجل ثنائية في فوز فريقه امس على الارسنال بثلاثة أهداف لواحد.

حصاد الدوري الانجليزي الممتاز / الجولة الثانية

بطاقة المباراة

الفريقان: ليفربول & ارسنال.

الملعب: الانفيلد.

المناسبة: الدوري الانجليزي الممتاز الجولة الثالثة.

النتيجة: فوز ليفربول 3-1.

الاهداف: ليفربول: ماتيب، محمد صلاح (2)

ارسنال: لوكاس توريرا

شوط أول تكتيكي من ايمري

أغلق مدرب الارسنال كل المنافذ المؤدية إلى مرمى فريقه من خلال التكتل الدفاعي واستغلال انطلاقات المهاجمين بيبي الايفواري واوباميانج الغابوني.

كاد اوباميانج أن يستغل خطأ حارس مرمى ليفربول بعد ان شتت الكرة بصورة خاطئة ولكن كرته حاذت عن المرمى.

ومن احدى الكرات أيضا اضاع اللاعب الايفواري فرصة كبيرة للتقدم تصدى لها حارس ليفربول ادريان ببراعة.

ولكن هدف من كرة ثابتة للاعب الكاميروني ماتيب فب آخر دقائق الشوط افشل خططه بالحفاظ على نهجه الدفاعي الذي كاد ان يؤتي اكله لولا رعونة المهاجمين.

المهاجم الإيفواري بحاجة للدعم

بدا المهاجم الايفواري نيكولاس بيبي القادم من نابولي مرتبكا في المباراة رغم مهارته وسرعته العالية الا انه اهدر اكثر من كرة كانت كفيلة بقلب الموازين.

ديفيد لويز وعلامات استفهام على أدائه

القادم الجديد المدافع البرازيلي ديفيد لويز ما زال يرتكب نفس الاخاء إذ يسهل على المهاجمين الهروب من رقابته لهم، كما فعل صلاح في مرتين

الأولى تسبب بركلة جزاء والثانية أودعها الشباك.

كلوب بدأ يجني ثمار ما صنعه

فقد اسس المدرب الالماني فريقا متكاملا ومنسجما في خطوطه الثلاث بعد ترميم الصفوف في الموسمين الماضيين فهو لم يحتج أي تعاقد في هذا الموسم فهو يعرف ماذا يريد، وهذا دليل على بعد نظر المدرب ونظرته الثاقبة باستقطاب النجوم، والدليل أنه استقر على التشكيلة التي أنهت الموسم الماضي والتي توجت جهودها بالفوز بمسابقة دوري ابطال اوروبا.

فشاهدناه يهاجم من كل المحاور وبشتى الطرق ويلعب بضغط عالي لافتكاك الكرة داخل ملعب الخصم، عدا عن اللياقة البدنية العالية للاعبيه والتي ظهرت جليا من خلال الضغط المتواصل على لاعبي الخصم.

محمد صلاح يتألق من جديد

تألق صلاح أصبح أمرا اعتياديا فهو منافس دائم على لقب هداف الدوري وحاز عليه في الموسمين الماضيين رغم أنه لا يلعب بمركز المهاجم الصريح.

هذه المرة ظهر صلاح في الشوط الثاني وسجل هدفين أحدهما من ضربة جزاء تسبب بها نفسه، والثاني بمراوغة أكثر من رائعة لديفيد لويس مدافع الجانرز واسكن الكرة الشباك على طريقة صلاح.

تراجع غير مبرر

بعد الهدف الثالث شاهدنا تراجعا غير مبرر للاعبي ليفربول مما سنح الفرصة للاعبي الجانرز للهجوم والضغط، مما جعلهم يسجلون الهدف الوحيد لهم في المباراة عن طريق اللاعب لوكاس توريرا، بعد خطأ من اللاعب ارنولد في ابعاد الكرة

لتنتهي المباراة بفوز ليفربول بثلاثة أهداف لهدف ليحلق وحيدا بالصدارة برصيد 9 نقاط، بعد أن فض الشراكة مع الجانرز بهذا الفوز.

المصدر.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ملاحظة بعد تموذج التعليق

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد