بسبب ميسي | كريستيانو رونالدو يرفض حجر البرتغال ويعود إلى يوفنتوس

0 45

على الرغم من إصابة كريستيانو رونالدو بفيروس كورونا المستجد، رفقة المنتخب البرتغالي، إلا أنه عاد إلى نادي يوفنتوس.

النادي الإيطالي أعلن – اليوم الأربعاء – عودة الدون إلى تورينو، لمواصلة العزل الصحي في منزله.

كريستيانو رونالدو

ونشر يوفنتوس بيانًا أكد خلاله أن طائرة كريستيانو رونالدو قد هبطت – اليوم – إلى إيطاليا، واللاعب حاليًا في مدينة “تورينو”.

وعلق اليوفي في البيان ” عاد كريستيانو رونالدو إلى إيطاليا، برحلة طبية مُصرح بها من الجهات الصحية المختصة”.

وأضاف “وهذا بناءً على طلب اللاعب، ومن المقرر أن يواصل العزل المنزلي في الفترة المقبلة”.

ولم يُفصح من قبل يوفنتوس، عن السبب وراء طلب رونالدو العودة إلى تورينو.

تطورات أزمة إصابة كريستيانو رونالدو بـ كورونا

اخبار رونالدو .. الاتحاد البرتغالي يُعلن إصابة الدون بـ كورونا

دراسة تاريخية تُنصب ميسي على عرش الأفضل في الليجا وتطيح برونالدو

 

اخر اخبار كريستيانو رونالدو

تقارير صحفية تكهنت بالسبب، الذي نحن بصدد الحديث عنه، وأكدت أن اللاعب يريد أن يُشفى في أسرع وقت، حتى يكون جاهزًا للمباريات.

هذا في ظل المباراة القوية التي تنتظر اليوفي، في دوري أبطال أوروبا، أمام برشلونة، يوم الـ28 من أكتوبر الجاري.

لحاق رونالدو بـ مواجهة برشلونة، أو بالأحرى عودته لملاقاة غريمه ليونيل ميسي، قائد البارسا، على الورق هي شبه مستحيلة.

هذا اعتمادًا على اللوائح الصعبة الخاصة بـ بروتوكول الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، فيما يتعلق بمشاركة اللاعبين العائدين من الإصابة بالفيروس.

وينص البروتوكول على أن اللاعب يُمكن له المشاركة في المباريات رفقة فريقه، شريطة أن يكون قد عاد قبل أي لقاء بـ 7 أيام.

اقرأ أيضا  ميرور تكشف الفائز بجائزة الكرة الذهبية قبل حفل الغد

رونالدو كورونا

رونالدو تم الإعلان عن إصابته بالفيروس، أمس، الـ13 من أكتوبر، وعلى الأقل سيحتاج الدون لـ10 أيام لحين التعافي من الفيروس.

ما ذكرناه يعني أنه سيعود لليوفي في الـ23 من الشهر الجاري، ومواجهة اليوفي للبارسا، ستعقد يوم 28.

وبذلك لا يوجد فاصل بين عودة رونالدو “المحتملة” ولقاء البيانكونيري لـ البلوجرانا، سوى 5 أيام، وهذه المدة غير كافية حتى يتمكن من اللعب.

المباراة الأخيرة التي لعبها الدون رفقة البرتغال، قبل 3 أيام كانت أمام فرنسا.

وذلك في الجولة الثالثة من دور المجموعات بدوري الأمم الأوربية، وانتهت بالتعادل السلبي.

تجدر الإشارة أن رونالدو خاض 165 مباراة دولية، بقميص المنتخب البرتغالي.

كما قاد  صارةخ ماديرا بلاده للتويج بلقب دوري الأمم، العام الماضي، في النسخة الأولى.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ملاحظة بعد تموذج التعليق

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد