بعد حرمان مانشستر سيتي من دوري الأبطال.. تعرف على خطوات “السيتي” للرد

0 67

في كارثة تحل بفريق مانشستر سيتي ، قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، اليوم الجمعة، رسميًا حرمان الفريق الإنجليزي من المشاركة في دوري أبطال أوروبا لموسمين قادمين.

وجانب قرار الحرمان لمانشستر سيتي من المشاركة في دوري الأبطال  هناط غرامة قدرها 30 مليون يورو.

وشرح “اليويفا” في بيان عبر موقعه الرسمي أن نادي مانشستر سيتي الإنجليزي ارتكب مخالفات خطيرة لقواعد اللعب المالي النظيف.

مانشستر سيتي يغيب عن دوري الأبطال لموسمين

وأوضح الاتحاد الأوروبي بأن السيتي بالغ في تضخيم إيرادات الرعاية في الفترة من 2012 إلى 2016.

وقالت صحيفة “الجارديان” الإنجليزية، أن الاتحاد الأوروبي “يويفا”، اعتبر أن مانشستر سيتي قام بتضليله.

مانشستر سيتي
مانشستر سيتي

السيتي في مواجهة الحرمان من دوري الأبطال

وكشفت التقارير أن إتهام مانشستر سيتي جاء بعد التأكد من أنه قام بتضخيم إيراداته.

وأضافت الصحيفة الإنجليزية بأن هذه الإدانة جاءت بعد نشر مجلة دير شبيجل الألمانية لوثائق مسربة عن السيتي في نوفمبرالماضي عن عام 2018.

ماذا سيصنع مانشستر سيتي أمام الإستبعاد ؟؟

وبعد القرار الذي صدر من الاتحاد الأوروبي والذي يعد بمثابة الكارثة على إدارة فريق السيتي، والتي ستلجأ للطعن على قرار “اليويفا”.

وأشار التقرير إلى أن فريق مانشستر سيتي سيكون له الحق في التقدم بطعن على القرار خلال الفترة المقبلة، أمام المحكمة الرياضية الدولية.

كارثة تضرب السيتي ومدربه جوارديولا

وأوضحت الوثائق التي خرجت للنور في ذلك الوقت أن الرعاية السنوية الضخمة لمانشستر سيتي بلغت 67.5 مليون جنيه إسترليني.

ويعتبر هذا القرار من “اليويفا” بمثابة ضربة قوية قد تؤثر على الفريق وإدارته بأكملها، حيث أن الغياب عن دوري الأبطال لموسمين أمر في غاية الصعوبة.

رد فعل مسئولوا  السيتي بعد قرار الاتحاد الأوروبي

وبالتأكيد كان لمسؤولو مانشستر سيتي رد فعل على قرار الاتحاد الأوروبي حيث نفوا صحة تلك التسريبات.

وخرج مسؤولوا في وقتٍ سابق، مؤكدين أنها محاولة لجعل صورة النادي تظهر بشكل سئ.

وسيكون هناك رد فعل عملي بالتأكيد من إدارة السيتي في مواجهة هذا القرار والذي يتمثل في القضاء على جميع أمال وأحلام الفريق ولاعبيه.

هل يصمد جوارديولا أمام قرار الاتحاد الأوروبي.. أم سيرحل؟؟

ويعتبر القرار في حالة تنفيذه بعد الطعن بمثابة كارثة أخرى لبيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، والذي كان يحاول تحقيق لقب دوري الأبطال الغالي.

وسعى جوارديولا في مواسم عده مع السيتي الحصول على بطولة دوري الأبطال إلا أنه كان يفشل مع الخطوات الأخيرة دائمًا، وبهذا القرار سيُحرم تمامًا من البطولة، وسيكون بقائه طويلًا مع السيتي عبثًا له.

أقرأ أيضًا:

 اخبار البارسا اليوم.. البارسا يقترب من حسم صفقة بديل ديمبلي
موعد عودة نجم البارسا «لويس سواريز» من الإصابة

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ملاحظة بعد تموذج التعليق

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد