برشلونة | بارتوميو يتحدث عن تواطؤ الحكومة الكتالونية لتفكيك النادي

0 49

برشلونة على صفيح ساخن، في ظل المطالبات برحيل المجلس الحالي، برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو.

الجميع في انتظار قرار حكومة كتالونيا، بشأن التصويت على حجب الثقة من المجلس الحالي، ومن ثم رحيله.

برشلونة يتأهب لرحيل بارتوميو

ثمة خلاف بين النادي والحكومة الكتالونية، الأول يرغب في إقامة التصويت، يومي 15 و16 من نوفمبر المقبل، في أكثر من مكان.

بينما حكومة كتالونيا تريد عقد التصويت، اليوم الأول والثاني من نوفمبر، في مكان واحد “كامب نو”.

اليوم الإثنين تم عقد مؤتمرًأ صحفيًا في برشلونة، للحديث بشأن كافة الأمور المتعلقة، بعملية التصويت لحجب الثقة.

هذا الأمر جعل أحد الصحفيين يوجه سؤالًا لـ رئيس برشلونة بشأن مزاعم تواطؤ الحكومة، لـ الإطاحة بالمجلس.

وقال بارتوميو بشأن هذا الصدد “أستبعد فكرة تواطؤ الحكومة الكتالونية، للإطاحة بنا من المجلس، وتفكيك النادي”.

وأضاف “بالنسبة لنا ننتظر قرار الحكومة بشأن تصويت الجمعية العمومية، على حجب الثقة، وكذلك الموعد النهائي”.

وأكمل “أنا لا أخشى الاستقالة، ولا أفكر فيها، لست قلقًا بشأن هذا الأمر، الوقت غير مناسب في الأصل للحديث حياله”.

اخبار ريال مدريد | اتفاق ريجيليون «السري» مع بيل للخروج من الملكي إلى توتنهام

بول بوجبا | من الألف للياء.. التفاصيل الكاملة باعتزاله بعد إساءة فرنسا للإسلام

انتفاضة جديدة | ابوتريكة يفتح النار على فرنسا بعد الإساءة ضد الإسلام

الحكومة الكتالونية تقف أمام بارتوميو

وعن التواصل بين النادي والحكومة، قال بارتوميو “طلبنا من الحكومة عقد عملية التصويت على يومي 15 و16 من نوفمبر في البداية”.

وتابع “بينما الحكومة رفضت هذا المقترح في البداية، وتريد إقامة هذه العملية، اليوم الأول والثاني من نوفمبر، في مكان واحد، كامب نو”.

وزاد “تمسكنا بالمواعيد التي ححدناها، يأتي كوننا نحتاج إلى وقت للتحضير للانتخابات”.

كما أضاف “بالإضافة إلى وجودها في أكثر من مكان، بدلًا من كامب نو، خوفًا على المشجعين”.

كما تحدث عن فترة تولية رئاسة النادي، قائلًا “أعتقد أنني الرئيس الأكثر فوزًا بالألقاب، الموسم الماضي فقط هو الذي انتهى بـ عدم تتويجنا بأي لقب”.

تحدث أيضًا الرئيس الحالي للبارسا، عن أزمته مع لاعبي الفريق الكتالوني، بشأن أزمة خفض الرواتب، كذلك مشكلة ليونيل ميسي.

وقال بارتوميو “ميسي لم يكن على صواب، فيما يتعلق بمزاعم أحقيته في الرحيل عن النادي، البند الذي كان يتحدث عنه كان قد انتهى”.

وأتم “خفض الرواتب؟ تواصلنا مع بعض اللاعبين، وهناك بعض الاستجابات، نحتاج لهذا الأمر للتصدي للأزمة الاقتصادية”.

أزمات كثير على طاولة المجلس الحالي، الأمر دفع الجمهور لـ القيام بحملة مناهضة، من أجل سحب الثقة، والآن اكتملت عملية جمع التوقعات الصحيحة.

نقلًا عن صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ملاحظة بعد تموذج التعليق

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد