المحاربون القدامى واسلوب زيدان القديم يمنحان الريال اول ثلاث نقاط

0 84

افتتح الريال موسمه باول ثلاث نقاط بعد فوزه على سليتا فيغو بثلاثة اهداف مقابل هدف فوز كان مهم للريال بعد فترة اعداد سيئة فوز اعطى الثقة نوعا ما للمدرب و اللاعبين

سوف نسلط الضوء الان على تكتيك المباراة المتبع من قبل زيدان و فران

سيلتا فيغو

اقرأ ايضا: فالفيردي اسقط ورقة التوت

اعتمد المدرب فران طريقة 2-2-2-4 وكان ندا عنيدا للريال في بداية المباراة.

كان مضمون هذه الخطة الاعتماد على لاعبين الارتكاز بنقل الكرة للخط الامامي و الاعتماد على الثلاثي المميز بريس و سواريز و اسباس مما شكل مصدر خطورة على دفاعات الريال.

اتيحت بعض الفرص للفريق ولكن لم يستغلها. في ارض الملعب كان الاستحواذ طيلة المباراة لصالح السيلتا وصل الى 65% ولكن كان استحواذ سلبي اغلب فترات اللقاء عاب على الفريق اللمسة النهائية امام المرمى و تسرع الفريق في انهاء الهجمات.

الطريقة الدفاعية لسيلتا كانت سيئة جدا، عدم الرقابة رجل لرجل ولولا الحارس بلانكو لانتهت المباراة بنتيجة كارثية.

ريال مدريد

الاسلوب القديم لزيدان سواء بالطريقة و الاداء بانتهاج طريقة 3-3-4 هذا الاسلوب هو الذي سيطر به زيدان في دوري الابطال وهو منح الكرة للمنافس و التمويه على الخصم و من ثم قتل المنافس بالهجمات المرتدة

وهذا ما حدث عندما تقدم الريال بالهدف الاول ومن ثم منح الكرة لسيلتا فيغو إذ  سيطر المضيف بعد هذا الهدف سيطرة تامة على الكرة .واجه الريال ذلك بالتكتل الدفاعي و شن الهجمات المرتدة و لكن سوء الطالع وتالق الحارس حد من هذه الهجمات.

سلبيات الريال كانت موجودة في المباراة وهي تباعد بين اللاعبين في منتصف الميدان و الاظهرة ادرزيولا و مارسيلو قدما مباراة دفاعية سيئة.

هذا الريال ما على الريال مراجعته قبل غلق سوق الانتقالات.

اكتسب الريال اليوم العائد القوي بيل و كان افضل اللاعبين في الشوط الاول ولكن طرد مودريتش لم يسمح له بالبقاء في الملعب و ذلك بسبب التراجع البدني الذي اصاب الفريق

وفي هذه المباراة اكتسب كورتوا بعضا من الثقة اذ تصدى لكرتين كانت اهداف محققة.

المحاربون القدامى لزيدان كانوا عند الموعد اليوم وربما سيرفع من وتيرة الدكة لكل لاعب لاخذ فرصته من القادمين الجدد ولكن هل سيكفي هذا زيدان انها البداية فقط..

جملة تكتيكية

ما زاد جمال هذه الجملة انها انتهت بهدف وهذه الجملة هي الهدف الثالث للريال اذ بدات بقطع الكرة من كاسميرو ثم تبادل الكرة بين ايسكو و مارسيلو و من ثم لبنزيما الذي وضعها للمجتهد فاسكيز في المرمى.

جمال هذا الهدف انه بدء من منتصف الملعب مرورا بالرواق الايسر ثم اللعب في العمق بدفعات الخصم ثم هدف من الرواق الايمن.

هل انتهى سوق انتقالات الريال ام انها خدعة

شاهدنا بيل و شاهدنا خاميس في قائمة الريال وقدم بيل مباراة جيدة

هل اجبرت الاصابات زيدان على احتواء بيل و خاميس اما انها فقط مباراة واحدة وسوف يتم بيعهم و استقدام صفقة جديدة و عودة هازارد.

براي موقع تكتيك سبورت المتواضع الريال بحاجة الى ظهير ايمين جيد يساند كرفخال و صفقتين في خط  المنتصف بلاعبين ارتكاز و محور فكاسميرو وحده لا يكفي.

حصاد تكتيك سبورت الاسبوعي/ ليفربول يتوج اوروبيا والبحريني يبدع آسيويا

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ملاحظة بعد تموذج التعليق

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد